Skip Navigation Links
الرئيسية
من نحن
اتصل بنا
ارسل خبر
                 الإثنين , 03 آب 2020 م
Skip Navigation Links
اخبار البلقاء
نبض الوطن
الطريق الى البرلمان
رجال الوطن
اخبار المجتمع
عربي دولي
اخبار الرياضة
منوعات وفنون
واحة الايمان
الحالة الصحية للنواصرة مستقرة
رأينا
الأحد , 19 كانون الثاني , 2020 :: 10:59 ص
اشرف الشنيكات يكتب: البلقاء والسلط اكبر من "لايك"

جبال البلقاء الاخباري: في البداية اقول انني اتشرف بممارسة مهنة الاعلام منذ عام 2001 اي منذ 19 سنة تقريبا بفضل من الله تعالى اولا وبدعم من الاستاذ نايف المعاني رحمة الله الذي اعطاني الفرصة لدخول عالم الاعلام ،واتشرفت بجميع المؤسسات الاعلامية التي عملت بها على مدار السنوات الماضية وانا شخصيا اعتبر مهنة الاعلام هي هدية ومنحة من الله عز وجل لاي انسان يعمل بها لانه حمل سلاحا مهما الاصل ان يستغله لخدمة الناس واظهار الحق ومحاربة الباطل بقدراستطاعته وان لا يخون امانه حمل القلم.

وانني اول المدافعين عن الحريات الاعلامية وعدم تكميم الافواة وانا اعلم ان عصر التكنولوجيا ومواقع التواصل الاجتماعي جعلت من هذه المواقع اشبة بمنابر للمواطنين للحديث عن كافة الامور وتبادل الثقافات والخبرات ولا انكر دورها الايجابي ابدا مع انني كغيري يشاهد العديد من السلبيات عليها من تشويه واشاعات وانتهاك للخصوصيات وغيرها.

ومن هنا انطلق في حديثي عن موضوع هام جدا ازداد خلال الفترة الاخيرة من انتشار كبير لصفحات على الفبسبوك تحمل اسم البلقاء والسلط وغيرها من المناطق تقوم بنشر الاخبار المختلفة وهو امر ايجابي لا ننكره لكن للامانه ان البعض وللاسف يقوم بنشر اخبار ومعلومات مغلوطة وغير صحيحة عن العديد من الامور المتعلقة بمحافظة البلقاء ومدينة السلط حاضرتها الغالية مما عكس صورة سلبية مشوهة عنها جعل من هو خارج المحافظة ينظر لنا بطريقة غير سليمة ، فمن يشاهد بعض الصفحات " ولا اعمم" يعتقد ان الخلل والفساد والتجاوزات والاهمال فقط في البلقاء والسلط نتيجة اعداد المنشورات الغير صحيحة، والتي للاسف يهدف اصحاب المنشورات للحصول على "لايكات ومشاركات" لا اكثر.

انا اقول اننا جميعا يجب ان نتقي الله فيما ينشر وان نبحث عن الحقيقة والمصداقية قبل السبق الصحفي وان السلط والبلقاء اكبر من"لايك" فهي مدينة الاوائل التي خرجت غالبية رجالات الوطن ،ويجب ان نعكس صورة ايجابية عنها وهذا لا يعني عدم نشر اي خلل او تقصير ان وجد.

اسال الله العلي القدير ان يرزقنا السير في الطريق السليم في حياتنا وديننا.

والله من وراء القصد

*اخوكم:اشرف الشنيكات





إرسال إلى صديق
اشرف الشنيكات يكتب: البلقاء والسلط اكبر من "لايك"'
* إسم المرسل :  
* بريدك الإلكتروني :     
* إيميل المستقبل :     
أرسـل إلغاء
التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
أضف تعليقا
الحقول المسبوقة بعلامة (*) هي حقول إجبارية.
* الإسم :  
البريد الإلكتروني :  
* نص التعليق :  
أرسل
2017 © جميع الحقوق محفوظة - موقع جبال البلقاء الاخباري

الموقع مرخص بموجب احكام قانون المطبوعات والنشر يمنع الاقتباس او اعادة النشر دون ذكر المصدر (جبال البلقاء الاخباري)،الاراء والتعليقات المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط.